الرئيسية / أخبار عربية ودولية / الجيش العراقي يطلق عملية واسعة في صلاح الدين توقع 200 قتيلاً من داعش

الجيش العراقي يطلق عملية واسعة في صلاح الدين توقع 200 قتيلاً من داعش

في اطار عملياته لمكافحة الارهاب، واستباقاً لاي هجوم مباغت من داعش بعد الخسائر والهزائم التي مني بها خلال الفترة الماضية في العراق وسوريا، اعلن الجيش العراقي انه أطلق عملية عسكرية استباقية واسعة النطاق في محافظة صلاح الدين لملاحقة ارهابيي تنظيم داعش.

وزفت قيادة محافظة صلاح الدين في بيان رسمي صدر عنها لاهالي المحافظة ان قيادة العمليات مدعومة بكافة اذرع القوى الأمنية في صلاح الدين شنت عمليات عسكرية استباقية في عدد من مناطق المحافظة، حيث ادت تلك العمليات الى مقتل اكثر من 200 من الدواعش الإرهابيين وذلك ثأراً لما أسماه دماء الشهداء في العراق والمحافظة.

واكدت قيادة العمليات بمحافظة صلاح الدين الى ان “صولة شهداء المحافظة والعراق” ادت الى تدمير 4 عجلات مفخخة بالاضافة الى شفل مفخخ بقاطع الصينية بالمحافظة.

كما وأعلنت عن تدمير احد مواقع تفخيخ العجلات في المحافظة عن طريق القصف من قبل الطائرات المقاتلة العراقية في مدينة تلعفر غربي مدينة الموصل، مؤكدة أن الضربة الجوية ادت أيضاً الى مقتل عدد من قادة تنظيم داعش الاجرامي.

كما صدر بيان عن خلية الاعلام الحربي مؤكداً ان طائرات القوة الجوية وبناءاً على معلومات مديرية الاستخبارات العسكرية وجهت ضربة جوية ادت الى تدمير احد مواقع تفخيخ العجلات في تلعفر غربي الموصل بحي السلام تحديداً.

وأكد البيان الى ان الضربة ادت الى تفجير ثمانية من العجلات المفخخة والتي جهزها التنظيم لشن هجماته، اضافة الى مقتل مسؤول التفخيخ في قاطع تلعفر وعدد من قادة وعناصر التنظيم المتشدد الذين تواجدوا في المكان.

الى الموصل حيث تستمر العمليات العسكرية لاستعادة ما تبقى من الجانب الغربي من المدينة، حيث اكدت القوات العراقية عن استعادتها للسيطرة على قرى الريحانية القديمة والريحانية الجديدة وغزيلوة والواقعة شمالي جبال عطشانة في الموصل.

واكد الركن عبدالأمير رشيد يار الله قائد عمليات الموصل الى ان قطاعات الفرق العراقية المدرعة التاسعة الى جانب اللواء 71 والفرقة 15 من الجيش تمكنت من تحرير قرى الريحانية القديمة والريحانية الجديدة وغزيلوة والواقعة شمالي جبال عطشانة في الموصل ورفع العلم الوطني العراقي عليها.

كما نقل عن قائد الفرقة المدرعة التاسعة في الجيش العراقي الفريق الركن قاسم نزال الى ان قوات الفرقى شرعت في عمليات تحرير ما بقي من مناطق الساحل الأيمن للموصل وطرد عناصر داعش منها.

عن زين العمر

زين العمر، حاصل على بكالوريوس اعلام قسم صحافة من جامعة القاهرة بتقدير ممتاز ،ابلغ من العمر 31 عاماً ، اعمل كمحرر صحفي في جريدة الشرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *